وداعاً سمير القنطار Reviewed by Momizat on . ٠ وداعاً،، سمير قنطار ٠٠ الاوطان لا تموت ٠٠ والمبادئ تبقى حية في قلوب المناضلين ٠٠ هزمت الكيان الصهيوني ٠٠ وانت الأسير الشامخ ٠٠ حاولوا اخماد جذوة النضال لديك ٠ ٠ وداعاً،، سمير قنطار ٠٠ الاوطان لا تموت ٠٠ والمبادئ تبقى حية في قلوب المناضلين ٠٠ هزمت الكيان الصهيوني ٠٠ وانت الأسير الشامخ ٠٠ حاولوا اخماد جذوة النضال لديك ٠ Rating: 0
انت هنا : الرئيسية » اراء سياسية » وداعاً سمير القنطار

وداعاً سمير القنطار

٠ وداعاً،، سمير قنطار ٠٠ الاوطان لا تموت ٠٠ والمبادئ تبقى حية في قلوب المناضلين ٠٠ هزمت الكيان الصهيوني ٠٠ وانت الأسير الشامخ ٠٠ حاولوا اخماد جذوة النضال لديك ٠٠ عندما اصدروا حكما عليك ( بالمؤبد ٠٠ خمس ،، مرات ٠٠ وبسبع واربعين عاماً )) ولكن صمودك حطم الأغلال ٠٠ وخرجت منتصراً٠٠ ولم تستسلم ،، للاحتلال ،، وانت الذي عانيت مرارة السجن والسجانيين ٠٠ وعدت الى البندقية ٠٠ منتصراً لأمتك وشعبك ٠٠ وبقيت شامخا ٠٠ رغم انهم نالوا من جسدك الطاهر ٠٠٠ سلاما ٠٠ سمير قنطار ٠٠ الثائر والمقاوم ٠٠ والخزي والعار ٠٠ للمجرمين الصهاينة ٠٠ وسادتهم وعملاءَهم

دأئما ٠٠ الانسان ،، عندنا يكون له دور فاعل ٠٠ أيا كان هذا الدور ٠٠٠ تكون الإشارة أليه ٠٠ مصدر خلاف ،، في وجهات النظر ٠٠ انا ربما أختلف كثيراً مع مواقف الراحل ( سمير قنطار ) ولكن ذلك الخلاف ٠٠ لايدفعني تحت اي ظرف ٠٠ ان أبخسه حقه في أنه رفع البندقية للدفاع عن قضية وطنية وقومية عربية بأمتياز ٠٠ ودفع جراء ذلك ٠٠ ثمن باهظ ٠٠ لايجد ان يكون الخلاف السياسي او المذهبي ٠٠ مبرراً ٠٠ لظلم الاخرين

 

نوري الزكم التميمي

نوري الزكم التميمي

عن الكاتب

عدد المقالات : 316

اكتب تعليق

الصعود لأعلى